Skip to main content

Title

تعرّفوا على اسباب رائحة الفم الكريهة وتخلّصوا منها الآن

عوضاً عن محاولة التغطية فقط على رائحة الفم الكريهة، علينا محاولة الوصول إلى اسباب رائحة الفم الكريهة لنتمكن من علاجها على المدى البعيد. اتبّعوا هذه الخطوات للتخلّص من البكتيريا والجراثيم المسبّبة للرائحة وبالتالي التخلص من رائحة الفم الكريهة نهائياً بدلا من تغطيتها مؤقتاً.

رائحة الفم السيّئة شائعة الحدوث بين الكثير من الأشخاص البالغين ويمكن علاجها عند معرفة أسبابها. قد تكون هذه الرائحة السيئة بسبب شيء تأكله أو قد تدل على مشكلة صحيّة في الفم أو أمراض أخرى. في هذه القائمة ستجد الأسباب التي قد تؤدي إلى رائحة الفم الكريهة المؤقتة العادية أو رائحة الفم الكريهة المزمنة.

  1. صحة ونظافة الفم

    عدم العناية جيّداً بنظافة الفم من الأسباب الشائعة لرائحة الفم الكريهة. حيث تتجمع جسيمات بقايا الأطعمة في الفم فتتكون بقايا لزجة من البكتيريا على الاسنان – بلاك الاسنان - إذا لم تعتني بنظافة فمّك بانتظام. سطح اللسان الغير متساوي واللوز يمكنهم الاحتفاظ ببقايا الطعام والبكتيريا مما ينتج عنه الرائحة الكريهة. عدم العناية بنظافة الاسنان يتسبب ايضاً في مخاطر صحية على الفم مثل التسوس والتهاب اللثة مما يتسبب في الرائحة السيئة. الاهتمام والعناية اليومية والمنتظمة بنظافة الفم والاسنان هو أفضل طريقة للوقاية من رائحة الفم السيئة وتجنبها نهائياً.

  2. الأطعمة والشروبات ذات المذاق قوي

    تناول أطعمة معيّنة مثل البصل، الثوم، وبعض أنواع الخضروات والبهارات يؤدي إلى دخول جسيمات الطعام في مجرى الدم الذي ينقلها إلى الرئتين، وينتج عن ذلك رائحة الفم الكريهة عند الزفير.

  3. القهوة

    قد تلاحظ رائحة الفم الكريهة إذا كنت من عشاق شرب القهوة الثقيلة في بداية اليوم صباحاً. تتسبب القهوة في رائحة كريهة بسبب مذاقها الحاد وتأثيرها على انتاج اللعاب. يؤدي الكافيين إلى انخفاض انتاج اللعاب في الفم بعد تناول القهوة، وعدم انتاج اللعاب الكافي يتسبب في زيادة البكتيريا المسببة للرائحة الكريهة.

  4. النظام الغذائي الذي يحتوي على نسبة سكر عالية

    الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكريّات والبروتين تؤدي إلى رائحة الفم الكريهة. النسبة العالية من السكر لها هذا التأثير بسبب طريقة تفاعلها مع البكتيريا في الفم، حيث تتغذى هذه البكتيريا الموجودة في الفم بشكل طبيعي على السكريّات لتحوّل الحلويات والسكّر إلى روائح حامضة. لذلك الابتعاد عن السكريات في نظامك الغذائي يساعد على القضاء على رائحة الفم.

  5. نظام غذائي عالي البروتين أو منخفض الكربوهيدرات

    الكربوهيدرات لها وظائف ضرورية في جسمنا، وإذا كان نظامك الغذائي لا يحتوي على كربوهيدرات كافية قد يؤدي ذلك إلى رائحة الفم الكريهة. عند حرمان الجسم من الكربوهيدرات الكافية بسبب حمية قاسية، يتغير عندها ميتابوليزم أو معدل حرق الجسم مما يؤدي للرائحة الكريهة
    يواجه الجسم صعوبة أحياناً في هضم الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من البروتين، مما يجعلها تفرز غازات كبريتية عند عدم هضمها أو حرقها. يمكنك تجنّب ذلك عن طريق اتبّاع نظام غذائي متوازن يحتوي على خضروات وأعشاب أكثر.

  6. التدخين

    منتجات التبغ، سواء السجائر، التبغ القابل للمضغ، أو الشيشة تسبّب رائحة الفم الكريهة وقد تؤدي إلى مشاكل صحيّة أكثر خطورة في الفم. يتلف التدخين خلايا اللثة ويسبب أمراض والتهابات اللثة بجانب الرائحة الكريهة التي يتركها في الفم.

  7. عسر الهضم

    عدم الهضم جيّدا والإمساك واضطرابات الأمعاء تؤدي إلى رائحة سيئة في الفم. تخرج روائح الطعام الذي استهلكته إلى المريء وصولاً إلى الفم إذا كنت تعاني من الحموضة كثيراً، مما بالطبع يؤدي إلى رائحة الفم الكريهة.

  8. جفاف الفم

    اللعاب له دور كبير في الحفاظ على نظافة الفم وهو إزالة جسيمات الطعام التي تسبّب رائحة غير مرغوب فيها. انخفاض أو توقف انتاج اللعاب يُعرف بمرض جفاف الحلق المزمن أو Xerostomia وينتج عنه الرائحة الكريهة. من الطبيعي أن ينخفض انتاج اللعاب أثناء النوم، لذلك الكثير من الأشخاص يجدون رائحة فمهم سيّئة عند الاستيقاظ صباحاً، ولكن إذا استمرّت هذه المشكلة على مدار اليوم فيجب استشارة طبيب لعلاجها.

  9. الأدوية الموصوفة طبياً

    جفاف الفم يعتبر من الأعراض الجانبية الموجودة في مئات الأدوية الموصوفة طبيًا ويؤدي إلى انخفاض معدل اللعاب في الفم فيصبح بيئة خصبة لتكاثر البكتيريا المسببة للروائح الكريهة. يؤدي جفاف الفم لفترات طويلة إلى الشعور بالانزعاج بجانب الرائحة. هناك ايضاً بعض الأدوية التي تفرز مواد كيميائية عندما يمتصها الجسم ويمكنها أن تنتقل في مجرى الدم وصولاً لرائحة النفَس.

  10. أسباب أخرى

    هناك حالات صحيّة أخرى وأمراض يمكنها التسبب في هذه المشكلة بجانب البكتيريا المسببة للروائح الكريهة. قد تكون هذه الرائحة إشارة تحذير لوجود أمراض أخرى: مثل مرض التنقيط الأنفي، عدوى اللوز، الجيوب الأنفية أو مرض السكري، ومشاكل الكبد والكلى. هناك أيضاً بعد أمراض الدم التي قد تكون سبب رائحة الفم الكريهة وفي بعض الحالات النادرة تشير رائحة الفم إلى أمراض أكثر خطورة.

هل تدل رائحة الفم الكريهة على مشاكل صحيّة محتملة؟
أبرز 5 أنواع طعام تتسبب برائحة الفم الكريهة
أنماط حياتية مسؤولة عن رائحة الفم الكريهة