Skip to main content

كيف تُبيّض أسنانك؟

تشير إحصائية أجريت مؤخراً، إلى أن تبييض الأسنان يعتبر من بين العلاجات التجميلية الأكثر طلباً في العيادات. ومع ظهور تقنيات جديدة للاستخدام المنزلي، فقد أصبح التبييض أكثر شيوعاً من قبل، ويُعتمد عليه بوصفه طريقة سريعة لتعزيز الثقة بالنفس.

التبييض في العيادة

يقوم طبيب الأسنان بتبييض الأسنان بطريقة احترافية، ويتطلب ذلك وضع مستحضرات قوية على الأسنان، مع أخذ احتياطات خاصة لحماية اللثة وبقية الفم (عادة ما تتضمن هذه العملية استخدام أنواع من الهلام مع واقيات تحمي الأسنان من الضرر). وتُسفر هذه العملية عن تبييض الأسنان بشكل كبير، بحيث يغدو أكثر بياض بعشرة درجات، إلا أنه لا يتم تبييض سوى ثمانية أسنان من الأمام.

بيّض أسنانك بنفسك

تتوفر المبيضات التي يمكن أن تستخدمها بنفسك، في معظم الصيدليات، وقد راج استخدامها فضلاً عن أنها تمثل بدائل بأسعار معقولة للتبيض لدى طبيب الأسنان. ومن الخيارات المتاحة امامك: غسول الفم المبيّض، مثل معجون الأسنان المبيّض من ليسترين، أشرطة التبييض، الهلام الذي يوضع على الأسنان، قوالب الفم مع الهلام ولبان التبييض. هذه الطرق المستخدمة في المنزل، لا تخضع لإشراف الطبيب، وتعتبر آمنة عموماً من قبل هيئات تجميل الأسنان. ولكن إذا كنت تعاني من مرض أو تشك بوجود مرض في اللثة، يجب أن تبادر أولا باستشارة طبيب الأسنان قبل أن تقوم بتبييض أسنانك بنفسك، واحرص دائماً على اتباع التعليمات الموضّحة على العبوة، وإذا شعرت بأية آثار جانبية، مثل حساسية الأسنان، ناقش الموضوع مع طبيب الأسنان.